الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
ملفّات وثائقيّة --> البابا في سوريّة

صلاة من أجل السلام

  بقلم: البابا يوحنا بولس الثاني


انقر هنا للتكبير

الحجّ اليوبيلي لقداسة البابا يوحنا بولس الثاني إلى سوريا
على خطى مار بولس
الاثنين 7 أيار 2001
سوريا – القنيطرة
 

 

طوبى لفاعلي السلام فإنهم أبناء الله يدعون (متى 5/9)
من هذا الموضع الذي أمعنت الحرب فيه تشويها، أرغب أن ارفع قلبي وصوتي ضارعا ومصليا من أجل السلام في الأراضي المقدسة وفي العالم أجمع . إن السلام الحقيقي هو عطية من الله ، وانفتاحُنا لهذه العطية يتطلب اهتداء القلب وضميرا مطيعا للشريعة .

 

اللهم يا من لا نهاية لرحمته وصلاحه ،
نضرع إليك اليوم بقلوب مفعمة شكرا وعرفانا
في هذه الأرض حيث سار مار بولس.
فأعلن للأمم حقيقة أن الله صالَحَ العالم مع ذاته بالمسيح (2قورنثية 5/19).
عسى أن يعود صوتُك فيدوي في قلوب الجميع : رجالا ونساء،
ويدعوهم إلى اتباع طريق المصالحة وصنع السلام
وأن يكونوا رحماء كما أنك أنت رحيم .

يا رب، لقد تكلّمتَ بالسلام مع شعبك
ومع جميع الذين تابت قلوبهم إليك (مز 85/9).
نضرع إليك من اجل شعوب الشرق الأوسط.
ساعدهم ليحطّموا جدار العداوة والانقسام
ويبنوا معا عالم تضامن وعدالة .

أيّها الربّ، يا من خلق سماوات جديدة وأرضا جديدة (اشعيا 65/17).
إليك نعهد بشبيبة هذه البلدان.
في قلبهم توق إلى مستقبل أكثر إشراقا؛
شدِّد عزمهم ليكونوا رجال ونساء سلام،
ومبشري رجاء جديد لشعوبهم.

أيها الآب ، يا من أنبت الأرض برا وعدلا ( 45/8)
إننا نصلي من أجل قادة شعوب هذه المنطقة
ليسعوا جاهدين في تلبية تطلعات شعوبهم المحقة .
علّم الشبيبة في دروب العدل والسلام.
ألهمهم ليعملوا بسخاء للخير العام ،
محترمِين كرامة كل إنسان غير منقوصة
والحقوق الأساسية التي تعود بأصلها
إلى صورة الخالق ومثاله
المطبوعة في كل كائن بشري.

نصلي بنوع خاص من أجل قادة أرض سوريا النبيلة
أعطهم ، يا رب ، حكمةً وبُعد نظرٍ ومثابرة؛
فتبقى عزيمتهم قوية إزاء تحديات مسؤوليتهم
في بناء سلام دائم يتوق إليه شعبهم.

أيها الآب السماوي ،
في هذا الموضع الذي شهد اهتداء القديس بولس الرسول
نصلي لأجل جميع الذين يؤمنون بإنجيل يسوع المسيح
قُد خطاهم في الحق والمحبة
ليكونوا واحدا كما أنك أنت واحد مع الابن والروح القدس.
وليشهدوا للسلام الذي يفوق كل فهم ( فيلبي4/7 )
وللنور الذي يغلب ظلمة العداوة والخطيئة والموت.

يا رب السماء والأرض ، خالقَ العائلة الإنسانيّة الواحدة ،
إننا نصلي من أجل المؤمنين من كل الأديان .
ليبحثوا عن إرادتك في الصلاة وطهارة القلب .
ليعبدوك ويسجدوا لاسمك القدوس .
أرشدهم ليجدوا فيك القوة فيغلبوا الخوف والريبة
وينموا في الصداقة ويعيشوا سوية بالتناغم.

أيها الآب الرحيم
عسى أن يجد جميع المؤمنين الشجاعة ليغفر الواحد للآخر
فتشفى جراحات الماضي ولا تكون سببا لمزيد من الألم في الحاضر.
ربّنا فليتمّ ذلك خصوصا في الأراضي المقدّسة،
التي باركتها بهذا القدر من معجزات عنايتك،
وحيث أظهرتَ نفسك كإله المحبة .

إلى أم يسوع، الطوباويّة العذراء مريم،
نعهد بجميع الساكنين في أرض عاش فيها يسوع
ألا فليسمعوا كلام الله مقتدين بمثلها،
ويحترموا الآخرين و يرأفوا بهم
خصوصا أولئك الذين يختلفون عنهم.
وليلهموا إلى وحدة القلب والفكر،
في صنع عالم يكون البيت الحقيقي للشعوب كافة .

سلام سلام سلام آمين .

في الختام أود أن أوجه كلمة تقدير إلى القوات الدولية العاملة في هذا المكان . فأقول: إن حضوركم هو تعبير عن تصميم المجموعة الدولية على الإسهام في تعجيل يوم التفاهم بين الشعوب والحضارات والأديان في هذه المنطقة.

فليحفظكم الله القادر على كل شيء وليعضد جهودكم.

الاسم*

البريد الالكتروني*

الدولة

المدينة

عنوان التعليق*

نص التعليق*

   
مقدمة الملف الخاص بزيارة البابا يوحنا بولس الثاني إلى سوريّةعظة القداس الإلهي
عظة القدّاسكلمة قداسة البابا في ختام القدَّاس
كلمة قداسة البابا في الجامع الأمويكلمة سماحة مفتي الجمهوريَّة
كلمة السيد وزير الأوقافكلمة قداسته في اللقاء مع البطاركة والأساقفة
كلمة البطريرك لحّام في اللقاء مع البطاركة والأساقفةكلمة البابا في لقاء الإكليروس في بطريركيَّة السريان الأرثوذكس
كلمة بطريرك السريان الأرثوذكسكلمة قداسته إلى الشبيبة
لمزيد من العناوين
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى